رانيا صبحي.. الطبيبة التي أعادت النور لعيون 3 أشقاء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
رانيا صبحي.. الطبيبة التي أعادت النور لعيون 3 أشقاء, اليوم الأربعاء 1 يناير 2020 12:59 صباحاً

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وسط ظلام دامس، كان يعيش الأشقاء الثلاثة، عبدالله ومحمد وجابر، ولدَ الثلاثة بانفصال شبكي بالعين اليُمنى، وكان الأمل فقط بالعين اليسرى، ولم تتعدى قوة الإبصار رؤية كف اليد بشكل غير واضح، حسبْ التقارير الأولية.

ورغم ضعف الإبصار، كان يعمل الأشقاء الثلاثة في الزراعة، يستيقظون صباحًاويحملون حشائش الأرض لتسميد الأرض، وفي منتصف النهار، يمسكون بالفأس ويهبطون الآبار العميقة، وعندما يحلّ المساء، يتناوبون في الخلاء لحراسة أرض والدهم، الذي كان يُردد بنفس راضية: «ربك لا يخلق أحدًا إلا ويعطيه ما يتعايش منه، ما نحن سوى أسباب، وربك فعال لما يريد».

وبعد 30 عامًا من الظلام، استطاعت الطبيبة رانيا صبحي، أستاذ مساعد طب وجراحة العيون بكلية طب قصر العيني بجامعة القاهرة، أن تُعيد النور، والتي قالت: «المرض ناتج عن زواج الأقارب، مشيرة إلى أن وجود عتمة القرنية منعت الفريق الطبي من رؤية بقية أجزاء بالعين، و"دا دفعنا إننا نعمل فحوصات أكتر بينت بعد ذلك إنهم يعانون من انفصال شبكي بالعين اليمنى والأمل فقط كان بالعين اليسرى«.

وتابعت عبّر أحد اللقاءات التلفزيونية أنه، من أصعب الأشياء أثناء العمليات الجراحية بالعين هو إجراء عملية جراحية بعين بها عيب خلقي، لأن نجاح العملية لا يمكن التنبؤ به، موضحة أن قوة الإبصار قبل العملية كانت لا تتعدى رؤية كف اليد فقط بشكل غير واضح أما بعد إجراء العملية تحسنت الرؤية بنسبة 40%.

وعن كواليس العملية المُعقدة، قالت «رانيا»: «لما شفت حالة الإخوات التلاتة، محبتش أعمل لهم العملية، الموضوع كان مهمة مستحيلة، لكن بعد التحاليل قررت أخوض التحدى ده، كل واحد فيهم كانت حالته مختلفة عن التاني، جابر غير محمد غير عبدالله، قررت أبدأ بجابر اللى كانت حالة القرنية عنده أفضل من إخواته بكتير».

تصف «رانيا» أكثر لحظات حياتها سعادة عندما أبصر أحد الأخوة وقال لها: «مقدرتش أوصف مدى سعادتي لما قالي أنا شايفك يا دكتورة»، ارتسمت الابتسامة على وجه الثلاث أشقاء، وعلى وجه الطبيبة أيضًا، التي استطاعت أن تتوّج رحلتها الطبية بأعقد العمليات التي يُمكن أن تُجريها طبيبة لشخص كفيف.

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال رانيا صبحي.. الطبيبة التي أعادت النور لعيون 3 أشقاء الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق