رغم الحظر .. إيرادات "هواوي" ترتفع 18 % خلال عام إلى 122 مليار دولار

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
70491a9389.jpg

"الاقتصادية" من الرياض

أعلنت شركة صناعة معدات الاتصالات والإلكترونيات الصينية "هواوي" تكنولوجيز اليوم، تحقيق أرباح قياسية خلال 2019 رغم قرار الولايات المتحدة وعدد من حلفائها فرض حظر على الشركة الصينية.
وبحسب "الألمانية"، قال إريك شو رئيس مجلس إدارة الشركة في رسالة عبر الحسابات الرسمية للشركة على وسائل التواصل الاجتماعي بمناسبة العام الجديد "رغم تضافر جهود الحكومة الأمريكية من أجل هدمنا، فإننا حققنا ما نريد على الجانب الآخر، وواصلنا إيجاد قيمة لعملائنا".
وذكر شو أن إيرادات مبيعات "هواوي" خلال 2019 ستزيد على 850 مليار يوان (122 مليار دولار) بزيادة نسبتها 18 في المائة تقريبا سنويا.
واعترف شو أن هذه الأرقام "أقل من تقديراتنا الأولية"، مضيفا أنهم "يقفون بقوة في مواجهة المحنة".
كانت إيرادات "هواوي" قد زادت في 2018 بنسبة 19.5 في المائة سنويا.
يذكر أن الولايات المتحدة قد وضعت شركة هواوي وهي أكبر شركة لمعدات شبكات الاتصالات وثاني أكبر شركة لصناعة أجهزة الهاتف الذكي في العالم، على القائمة السوداء في أيار (مايو) الماضي، وهو ما يفرض قيودا قوية على تعاملات الشركات الأمريكية مع الشركة الصينية، بما في ذلك توريد المكونات واستخدام التطبيقات وأنظمة التشغيل.
تقول الإدارة الأمريكية إن معدات "هواوي" تمثل خطرا على الأمن القومي لدول العالم، حيث يمكن للحكومة الصينية استخدام هذه المعدات في التجسس على المستخدمين، وهو ما تنفيه الشركة الصينية تماما.
ولم يتوقع شو في رسالته رفع اسم الشركة من القائمة السوداء الأمريكية محذرا من أن 2020 "سيكون عاما صعبا".
وقالت مجموعة الاتصالات الصينية العملاقة "هواوي" إن "البقاء" هو أهم أولوياتها، وفقا لـ"الفرنسية".
وأوضح شو أن الحكومة الأمريكية تخوض حملة "استراتيجية وطويلة الأمد" ضد الشركة من شأنها إيجاد "بيئة تحديات لـ"هواوي" كي تستمر وتزدهر".
وشو هو رئيس مجلس الإدارة الحالي بموجب نظام تناوبي.
وذكر أن "هواوي" ستكون بحاجة إلى "بذل كل جهدها" لبناء نظام متكامل للهاتف الخليوي، ليكون بديلا عن تطبيقات وخدمات "جوجل" لضمان الاستمرار في بيع هواتفها الذكية في الأسواق الخارجية.
وسجلت مبيعات الهواتف الذكية "نموا قويا" مع بيع 250 مليون وحدة في 2019.
وواجهت "هواوي" عراقيل واتهامات من الولايات المتحدة ودول أخرى قلقة إزاء علاقاتها الوثيقة بالحكومة الصينية.
ويقول مسؤولو أجهزة الاستخبارات الأمريكية صراحة إنه لا يمكن الوثوق بالشركة، وإن معداتها تمثل تهديدا للأمن القومي، وهو الاتهام الذين تنفيه الشركة.
لكن في خطوة دعم للمجموعة الصينية، أعلن وزير الاتصالات الهندي في ساعة متأخرة اليوم الأول عن السماح لـ"هواوي" بالمشاركة في تجارب على إطلاق خدمات الجيل الخامس في السوق الهندية الضخم الشهر المقبل.
تأسست المجموعة عام 1987 من جانب المهندس السابق في الجيش الصيني رين تشينغفي. وباتت محط الأنظار قبل عام عندما تم توقيف ابنة رين، مينغ وانتشو، المسؤولة التنفيذية الكبيرة في "هواوي"، في كندا بناء على طلب من الولايات المتحدة.
وتريد واشنطن محاكمة مينغ بتهمة الكذب على البنوك بشأن الالتفاف على العقوبات المفروضة على إيران. وتبدأ الجلسات المتعلقة بتسليمها لواشنطن في 20 كانون الثاني (يناير) 2020.

إنشرها

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال رغم الحظر .. إيرادات "هواوي" ترتفع 18 % خلال عام إلى 122 مليار دولار الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق