رئيس الشيشان يتعهّد بضمان أمن القوقاز في حال عودة الدواعش

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

توعّد الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الإرهابيين الذين كانوا يقاتلون في صفوف تنظيم داعش في سوريا والعراق في حال عودتهم إلى شمال القوقاز واستئناف نشاطهم هناك.

وقال الرئيس الشيشاني، في حوار مع القناة الأولى الروسية، إن بلاده حتما "ستستقبل" المسلحين الذين قاتلوا مع داعش، مضيفا بشكل ساخر: "سنمنحهم بطاقات للمسرح أو لمكان في المقبرة! لا نعرف بعد". وأكد قديروف أن الشيشان أعدت وحدات خاصة للتصدي للإرهاب، وأنها مستعدة لضمان الأمن في المناطق الروسية. ومن بين الدول التي يجند منها تنظيم "داعش" مقاتليه جمهورية الشيشان، ووفقا للأرقام الرسمية؛ فإن نحو 800 شيشاني بالغ انضموا إلى صفوف التنظيم الإرهابي ومن المرجح أن يكون العدد الحقيقي أعلى من ذلك بكثير.

وأثار العدوان الذي شنته تركيا على شمال شرق سوريا مخاوف من إعادة إحياء تنظيم داعش الإرهابي الذي دُحر مطلع العام الجاري على يد قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي.

وبدأت تركيا ومقاتلون سوريون موالون لها قبل نحو أسبوع هجوما في شمال شرق سوريا، تسبّب، وفق المرصد، في مقتل نحو 70 مدنيا و135 مقاتلا من قوات سوريا الديمقراطية.. كما قتل أكثر من 120 عنصرا من الفصائل الموالية لأنقرة.


واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال رئيس الشيشان يتعهّد بضمان أمن القوقاز في حال عودة الدواعش الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق