من الالف الى الياء كشف حكاية مقتل السمسار وإلقاء جثته في الشارع بمدينة العبور حتى حكم المحكمة على المتهمين

من الالف الى الياء كشف حكاية مقتل السمسار وإلقاء جثته في الشارع بمدينة العبور حتى حكم المحكمة على المتهمين
من الالف الى الياء كشف حكاية مقتل السمسار وإلقاء جثته في الشارع بمدينة العبور حتى حكم المحكمة على المتهمين

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
من الالف الى الياء كشف حكاية مقتل السمسار وإلقاء جثته في الشارع بمدينة العبور حتى حكم المحكمة على المتهمين, اليوم الخميس 1 أغسطس 2019 12:40 صباحاً

حدث

 

من الالف الى الياء كشف حكاية مقتل السمسار وإلقاء جثته في الشارع بمدينة العبور حتى حكم المحكمة على المتهمين 

 

قضت محكمة جنايات بنها الدائرة الخامسة، برئاسة المستشار محمود البريدى، بإحالة أوراق ربة منزل وعاطل لفضيلة المفتى للتصديق على الحكم بإعدامهما لقيامهما بقتل زوج الأولى وإلقاء جثته فى الشارع بالعبور وحددت المحكمة جلسة الرابع من سبتمبر المقبل للنطق بالحكم.

 

كانت النيابة العامة، باشرت التحقيق وأحالت ربة منزل وعاطل لقيامهما بقتل زوج الأولى وإلقاء جثته فى الشارع بالعبور ووجهت لهما تهمة القتل العمد.

 

واعترف المتهمان "أ. أ" 21 ربة منزل و"ع. ع" 22 سنة عاطل، تفصيليا بارتكاب الواقعة واعترفت المتهمة أنها تزوجت من المجنى عليه منذ 4 أشهر فقط وكان متزوج قبلها من أخرى وأنجب من زوجته الأولى ولد وبنت ثم طلقها، وارتبط بها وتزوجها وأضافت أن القتيل كان بخيل رغم أنه كان معه أموال كثيرة من عمله فى السمسرة وبيع الشقق فى مدينة العبور. 

 

وأضافت المتهمة أنه بسبب سوء معاملة القتيل لها وبخله وعدم الإنفاق عليها كانت دائمة الخروج من المنزل، وترك منزل الزوجية والذهاب إلى منزل أسرتها فى منطقة النهضة فى القاهرة، وفى آخر مرة تركت المنزل وجلست عند والدتها 3 أيام، ثم قامت أمها بإعادتها إلى زوجها المجنى عليه مرة أخرى.

 

وقالت المتهمة إن العشيق كان يقيم فى شقه مجاورة لهم فى العبور، وتعرفت عليه ونشأت بينهما قصة حب امتدت إلى علاقه غير شرعية أثناء غياب زوجها عن المنزل، وأضافت أنها كانت تقضى معه سهرات كثيرة فى شقتها ويتناولان المخدرات معا.

 

كان قد تلقى المقدم أحمد سليم رئيس مباحث قسم العبور تلقى بلاغا من "أ. أ" 21 عاما ربة منزل بعثورها على جثة زوجها ويدعى "ص. أ. ه" 38 سنة به عدة طعنات ملقاة أمام باب منزلهما فى الشارع.

 

تم إخطار اللواء طارق العجيزى مدير الأمن فانتقل اللواء هشام سليم مدير المباحث، وتم العثور على جثة المجنى عليه ملقاه أمام المنزل وبمناظرتها تبين أن بها عدة طعنات فى الرقبة، وأنحاء الجسد وأثار خنق حول الرقبة، وتم التحفظ على الجثة فى مشرحة مستشفى العبور.

 

وبتضيق الخناق على الزوجة اعترفت بقيامها وشخص يدعى "ع ع" 22 سنة ترتبط به بعلاقة غير شرعية بقتل الزوج لوجود خلافات بينهما، واتفاقهما على الطلاق أكثر من مرة ولكنه يرفض طلاقها فقاما بقتله .

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.