ترامب يهاجم رئيس مجلس الاحتياط الاتحادي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

انتقد الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" أمس الأربعاء، رئيس مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي (جيرمي باول) بعد إعلان المجلس خفض سعر الفائدة الأمريكية بمقدار ربع نقطة مئوية فقط، في حين كان "ترامب" يرغب في خفض أكبر للفائدة.

وكتب "ترامب" على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي إن "ما أرادت السوق سماعه من جاي باول ومجلس الاحتياط الاتحادي، كان القول بأن هذه بداية لدورة طويلة وقوية من خفض الفائدة تتماشى مع وتيرة الصين والاتحاد الأوروبي والدول الأخرى في أنحاء العالم".

وأضاف "كالعادة، فإن باول تركنا نتهاوى"، متابعا، أن الولايات المتحدة "ستكسب على أية حال، لكن أنا متأكد أننا لا نحصل على مساعدة كبيرة من مجلس الاحتياط".

كان "ترامب" قد دعا مجلس الاحتياط أمس إلى خفض أسعار الفائدة بنسبة كبيرة وذلك بالتزامن مع بدء اجتماعات لجنة السوق المفتوحة المعنية بإدارة السياسة النقدية اليوم لمراجعة أسعار الفائدة.

وقال ترامب في تصريحات للصحفيين بالبيت الأبيض إنه يريد إقدام مجلس الاحتياط على خفض الفائدة بنسبة كبيرة، بحسب ما ذكرته وكالة بلومبرج للأنباء.

كان ترامب قد كتب على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، الثلاثاء، أن "مجلس الاحتياط قام بكل الخطوات الخطأ. أي خفض صغير للفائدة لن يكون كافيا، لكننا سنفوز على اية حال"، مضيفا أن مجلس الاحتياط رفع الفائدة مبكرا جدا ورفع الفائدة كثيرا للغاية، في إشارة إلى قرارات زيادة الفائدة الأمريكية خلال العامين الماضيين.

واذا كان لديك اى استفسار عن هذا المقال ترامب يهاجم رئيس مجلس الاحتياط الاتحادي الرجاء الاتصال بنا

0 تعليق