بعد تصريحات السيسي.. 4 أسماء مرشحة لقيادة المنتخب

أبدى الرئيس عبدالفتاح السيسي، ترحيبه بشأن تعيين مدير فني وطني للمنتخب خلال الفترة المقبلة، وذلك بعد رحيل المكسيكي خافيير أجيري، مدرب الفراعنة السابق عقب توديع بطولة كأس الأمم الإفريقية.(طالع التفاصيل)

أجيري رحل عن المنتخب عقب خروج الفراعنة من دور 16 في كأس الأمم الإفريقية بعد الخسارة أمام جنوب إفريقيا بهدف دون رد، في البطولة التي تُوج بها المنتخب الجزائري بعد الفوز على السنغال في المباراة النهائية (1-0).

التقرير التالي سنستعرض خلاله أبرز الأسماء الوطنية المرشحة لتدريب الفرعنة..

** حسن شحاتة

يمتلك شحاتة رصيدًا كبيرًا مع المنتخب الوطني، ويعد أحد أبرز الأسماء المرشحة لتدريب الفراعنة، لاسيما وأن فترته الأولى مع مصر كانت ملئية بالنجاحات.

طرح البعض لـ اسم المعلم، جاء استنادًا إلى ما حققه من إنجازات مع المنتخب، تمثلت في فوزه ببطولة كأس الأمم الإفريقية لـ 3 مرات متتالية أعوام 2006، 2008، 2010 كما أنه من الواضح أن مرشحي المعلم لتدريب المنتخب، أحد أهم أسباب اختيارهم له هو العودة مرة أخرى لرؤية الفراعنة ( أصحاب الكرة الجميلة).

** حسام البدري

البدري هو الآخر أحد الأسماء التي رُشحت خلال الفترة الأخيرة لتدريب المنتخب، خاصة بعد اعتذاره عن الاستمرار في نادي بيراميدز، الذي كان يترأس مجلس إدارته، وإعلانه العودة إلي المجال الفني كمديرًا فنيًا.

البدري يمتلك في جعبته الكثير من الألقاب التي حققها مع الفرق التي تولى تدريبها، حيث فاز مع الأهلي بـ 3 بطولات لكل من الدوري الممتاز والسوبر المصري، بالإضافة إلى بطولة لدوري أبطال إفريقيا، كأس السوبر الإفريقي وكأس مصر.

كما قاد المريخ السوداني للفوز بلقب الدوري حينما تولى القيادة الفنية للفريق بعد رحيله الأول عن القلعة الحمراء.

إلا أن تجربة البدري مع المنتخب الأولمبي لم تكلل بالنجاح، بعدما فشل في قيادة المنتخب في التأهل لأولمبياد ريو دي جانيرو 2016، حيث ودع الفراعنة بطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 عامًا لعام 2015، من الدور الأول (والتي كانت تؤهل المنتخبات صاحبة المراكز الثلاثة الأولى لـ ريو دي جانيرو).

** حسام حسن

حسام حسن، المدير الفني الحالي لسموحة، يعد أحد المرشحين لقيادة المنتخب الوطني خلال الفترة المقبلة، وذلك على الرغم من أنه لم يحصد أي لقب كمدير فني، إلا أن اسمه دائمًا ما يرتبط بتدريب المنتخب، خاصة وأن هناك من يرى أن لديه بصمة قوية مع الفرق التي تولى تدريبها.

كذلك توليه تدريب منتخب الأردن، الذي قاده للصعود إلى كأس آسيا لعام 2015 للمرة الثالثة في تاريخها بدون أي هزيمة في التصفيات آنذاك.

أبرز إنجازات حسن كانت مع المصري، حينما قاد الفريق البورسعيدي للوصول إلى نصف نهائي بطولة كأس الكونفيدرالية في عام 2018، إلا أنه ودعها بعد الخسارة أمام فيتا كلوب الكونغولي بنتيجة 4-0.

على الرغم من ترشح مدرب (الزمالك- الإسماعيلي- بيراميدز) السابق، لتدريب المنتخب، إلا أن هناك تخوف من البعض لقيادته للفراعنة، بسبب أزماته المتكررة في الوسط الرياضي.

** إيهاب جلال

يعد أيضًا إيهاب جلال، مدرب المصري الحالي، أحد الأسماء المرشحة لتولي تدريب المنتخب، إلا أنه يمتلك حظوظًا قليلة عن المرشحين السابقين، لاسيما وأن سجله التدريبي أقل بعض الشئ منهم، حيث لم يستطع جلال تحقيق أي لقب مع الأندية التي تولى تدريبها.

كذلك أيضا تجربة جلال مع الزمالك في العام الماضي (النادي الأبرز الذي تولى تدريبه) لم تكلل بالنجاح، حيث استقال من تدريب الفريق، بسبب سوء النتائج، وتضاؤل فرص المارد الأبيض في تحقيق لقب الدوري الذي فاز به الأهلي آنذاك، بالإضافة إلى توديع الفريق لـ كأس الكونفدرالية الإفريقية من دور الـ32 على يد ولاديتا ديتشا الإثيوبي.